الملتقى الثاني للسماع القرآني 2008

molta9-sama3-qurany-2

بمسجد الحاج البشير، حي جيش الأوداية الرباط

مع بعض أمهر القراء والمجودين بالمغرب

يومي السبت والأحد

28 و 29 ربيع الثانى الموافق 03 و 04 ماي 2008

 بين العشاءين

 

بعد النجاح الكبير الذي عرفه الملتقى الأول للسماع القرآني 2007 الذي نظمته مؤسسة دار القرآن الحاج البشير وشارك فيه نخبة من المقرئين والمجودين ، يأتي انعقاد الملتقى الثاني للسماع القرآني 2008 ليكرس أهمية الاجتماع على سماع خير كلام فارق بين الحق والضلال، والحيرة والرشاد.

إننا في مؤسسة دار القرآن الحاج البشير نروم بسنة جمع الناس في مجالس القرآن وسماعه إلى التأكيد على أهمية القرآن في حياة المسلمين، ونجتهد لربط الناس به، وجني ثمار الرقي والعلم من أشجاره، ورياحين الحقائق من بين رياضه وأزهاره، فهو نور البصائر من عماها، وشفاء الصدور من أدوائها وجواها، وحياة القلوب ولذة النفوس، ورياض القلوب، وحادي الأرواح إلى بلاد الأفراح ، والمنادي بالمساء والصباح: يا أهل الفلاح، حي على الفلاح.

لقد أمر الله تعالى بالسماع القرآني ومدح أهله وأثنى عليهم وذم المعرضين عنه وجعلهم أضل مخلوقاته، فقال : (واتقوا الله واسمعوا)، وقال:( فبشر عباد الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه أولـئك الذين هداهم الله وأولـئك هم أولوا الالباب)، كما جعل الله الإسماع منه والسماع من المؤمنين دليلا على خيريتهم فقال: ( ولو علم الله فيهم خيرا لأسمعهم ولو أسمعهم لتولوا وهم معرضون) فالسماع القرآني رسول المعاني وداعي الإيمان وأساسه، وهو سماع المؤمنين الصالحين المقربين، إنه سماع الآيات إدراكا وفهما وتدبرا وتطبيقا، يقود النفوس ويثير سواكن الهمم، ويرفع الدرجات ويجلي البصائر ويحيي القلوب ويكشف الشبهات.

ما أحوج أمتنا وهي تحاول النهوض من جديد إلى تمثل الأمن والأمان من هدي القرآن، وتشوف معاني الهدي من كلام الرحمن، وما أحوج علماء الأمة ودعاتها إلى التركيز على ربط الناس بكلام ربهم المعجز الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد، فهو الكفيل بإيضاح الحق مع غاية البرهان، والدلالة على الطريق مع الغاية من البيان.

قـــــرآن ربـــك يا محــمـد عــــزنا….. ونظـــامنا الداعــي لعيــش أرغد

الناس فيه على السواء جميعهم….. لا فضــل فــيه لأبــيض أو أســود

إلا بتــقــوى الله وهــي كــرامــة….. للــناس لم تُحــصر ولمْ تتــحـــدد

البرنامج العام

مع مجموعة من بعض أمهر القراء والمجودين السبت والأحد 03 و04 ماي 2008

لائحة بأسماء القراء المشاركين في الملتقى:

السبت 03/05/2008

  • المقرئ أسامة سبيق من الدار البيضاء، مقرئ له مشاركات محلية ووطنية.
  • المقرئ محمد إيراوي من الدار الببضاء، إمام مسجد، سبق أن شارك في مسابقات وطنية ودولية.
  • المقرئ خالد بوزيدي من مكناس، مقرئ ، خريج دار القرآن بمكناس، شارك في مسابقات وطنية.
  • المقرئ عز الدين بدري من البيضاء، مقرئ، شارك في مسابقات محلية.
  • المقرئ عبد الكريم الباقي الله ، مقرئ له مشاركات وطنية ودولية.

الأحد 04/05/2008

  • المقرئ حسن جعيط من الرباط ، مقرئ، خريج دار القرآن بالرباط، مقدم برامج إذاعية وتلفزيونية.
  • المقرئ عبد الكريم بودقيق مقرئ، خريج دار القرآن، له مشاركات وطنية.
  • المقرئ ابراهيم الرواني مقرئ وأستاذ بدار القرآن الحاج البشير بالرباط
  • المقرئ عبد الفتاح الفريسي من مدينة الرباط، له مشاركات وطنية ودولية، مدير دار القرآن الحاج البشير.
  • المقرئ عبد الله آيت باسو من مدينة تمارة، مجود عصامي، له مشاركات محلية، يستحق التشجيع.